منتديات عالم الحب والتميز

ثقافة - حب - ترفيه
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخول  



شاطر | 
 

 الزكاة و أنواعها و شروطها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشق القمه
.
.
avatar

الجنس الجنس : ذكر
عدد المشاركات عدد المشاركات : 733
نقاط التميز نقاط التميز : 2050
سُمعَة العضو في المنتدى سُمعَة العضو في المنتدى : 0
الدولة الدولة : الأردن
المزاج المزاج :
  • صريح


مُساهمةموضوع: الزكاة و أنواعها و شروطها    الجمعة 26 أكتوبر 2012, 8:42 am




الزكاة و أنواعها و شروطها


هي ركن من أركان الإسلام و عبادة من عباداته , فرضها الله على القادرين من المسلمين , و هي حق للمحتاجين
و المحرومين و السائلين .
طلب الله سبحانه و تعالى شأنه من المؤمنين بأن يخرجوا الزكاة المفروضة عليهم من أفضل ماكسبوه من أعمال أيديهم و مما أخرجهُ الله لهم من الأرض, فكل شئ من رزق الله و فضله و دعاهم إلى الإنفاق من جيد ما يملكون و الابتعاد عن ردئ المال و خبيثه .

قال – تعالى - :
يَأَيُّهاَ اّلَّذِينَ ءَامَنُوا أَنفِقُوا مِن طَيِّبَاتِ مَا كَسَبتُم وَ مِمَّا أَخرَجنَا لَكُم مِنَ الأَرضِ وَ لَا تَيَمَّمُوا الخَبِيثَ مِنهُ تُنفِقُونَ وَ لَستُم بِاخِذِيهِ إلاَّ أَن تُغمِضُوا فِيهِ وَ اعلَمُوا أَنَّ اللَّهَ غَنِيُّ حَمِيد .

" البقرة : 267 "

حكمة مشروعيتها :

1- تطهير المال مما قد يشوبه من شبهة
2- نشر الحب و الألفة بين المسلمين بطبقاتهم المختلفة
3- اطمئنان الفقراء بالحصول على حقهم فلا يطمعون في استيلاء على أموال الأغنياء بطرق غير مشروعة
4- امتحان أصحاب المال للتفريق بين المطيع و بين العاصي
5- تطهير النفس الإنسانية من البخل و شكر الله على نعمه .

على من تجب الزكاة ؟

هي فرض عين كل مسلم و مسلمة توافرت لديه الملكية و النصاب و هو مقدار معين من المال أو غيره إذا ملكه المسلم وجبت عليه الزكاة, و يختلف باختلاف أنواع الزكاة .

أنواع الزكاة المتداولة:

تجب الزكاة في :-
1 – الذهب و الفضة
2 – الزروع و الثمار
3 – التجارة
4 – الغنم و الماعز و البقر

زكاة المال للذهب و الفضة :

نصاب الذهب : 85 جراماً من عيار 21
نصاب الفضة : 200 درهم و يساوي 624 جراماً
مقدار الزكاة في كل منهما بضرب عدد الجرامات * سعر الجرام السائد في السوق ثم يدفع عن الناتج 2.5 %
مثال : يملك مسلم ذهباً وزنه 120 جراماً و كان سعر الجرام 40 نيهاً فكم زكاته ؟
ثمن الذهب = 120*40 = 4800 جنيه
قيمة الزكاة = 4800*2.5 / 100 = 120 جنيهاً
النقود الورقية : كان التعامل قديماً بالذهب و الفضة و أصبح التعامل في عصرنا الحاضر بالعملة الورقية و هي تجب فيها الزكاة و تقدر قيمتها بالنسبة إلى الذهب و حين يصير عند المسلم رصيد بالنقود قيمته 85 جراماً من الذهب بسعر السوق السائد أخرج عنها الزكاة بنسبة 2.5% .

زكاة الزروع و الثمار :

يجب على المسلم أن يخرج زكاة الزروع و الثمار , مما تنبته الأرض حمداً لله و شكراً على أن جعل له الأرض ممهدة و صالحة للإنبات .
قال-تعالى-:

· وَهُوَ الَّذِى أَنشَأَ جَنَّتٍ مَّعُرشَاتٍ وَ غَيرَ مَعُروشَاتٍ وَ النَّخلَ وَ الزَّرعَ مُختَلِفاً أكُلهُ وَ الزَّيتُونَ وَ الرُّمَّانَ مُتَشَابِهاً وَ غَيرَ مُتَشَابهٍ كُلُوا مِن ثَمَرِهِ إذَا أثمَرَ وَ ءَاتُوا حَقَّهُ يَومَ حَصَادِهِ وَ لا تُسرِفُوا إِنَّهُ لا يُحِبُّ المُسرِفِينَ *
" الأنعام :141 "

تجب في كل ما أخرجت الأرض من :
1- الحبوب كالقمح و الذرة .. و غيرهما
2- القطن و الكتان و ما كان مثله
3- جميع أنواع الفواكه و الخضروات

نصابُ الزكاة الزروع :

بالكيل المصري "50" خمسون كيله في الأشياء التي تكال كالقمح و الذرة فإذا كان الزرع قطناً أو خياراً مما لا يكالُ يقدَّر ثمن هذه الأشياء
فإذا بلغ ثمنه خمسين كيله من القمح وبت فيه الزكاة

مقدار زكاة الزروع :

1- عشر المحصول إذا سقيت الأرض دون آلات " أي دون أي مشقة و تكاليف "
2- نصف عشر المحصول إذا سقيت الأرض بالآلات " أي بمشقة و تكاليف "
موعد زكاة الزروع :
عند جني الثمار أو حصاد المحصول , و إن تكرر الزرع و الحصاد أكثر من مرة في العام

زكاة التجارة :

تجب الزكاة في كل من يُتاجر فيه المسلم من بضائع و سلع مثل : المأكولات و المشروبات و الملبوسات و الحديد و البويات و الطوب
و الرمل و السيارات ............و غيرها

كيفية إخراجها :
إذا مرَّ عام هجري من بداية التجارة وجب على المسلم أن يقوم تجارته و يحسب ثمن ما عنده من بضائع مضافاً إليه ما عنده من نقود
و ما حقق من أرباح فإذا وصل المبلغ إلى نصاب الذهب , أخرج الزكاة بمقدار 2.5 %


لمن تُصرف الزكاة ؟

قال الله- تعالى- :
*إنما الصدقات للفقراء و المساكين و العاملين عليها و المؤلفة قلوبهم و في الرقاب و الغارمين و في سبيل الله و ابن السبيل فريضة من الله و الله عليم حكيم *
" التوبة :60 "

و هي تصرف :

1- للفقير : و هو الذي لا يملك شيئاً يكفي قوت يومه و ليلته
2- و المساكين : و هو الذي لا يملك ما يكفي حاجته و حاجة أولاده
3- و العامل عليها : و هو من يقوم على جمع أموال الزكاة
4- و المؤلفة قلوبهم : و هم من أسلموا حديثاً حتى يستقر الإسلام قلوبهم
5- و في الرقاب : و هم العبيد و أسرى الحرب و تدفع لهم لتساعدهم على التحرر
6- و الغارم : و هو المدين العاجز عن سداد دينه
7- و في سبيل الله : المقصود الجهات التي تعمل في سبيل الله كالجمعيات الخيرية أو لإنشاء المستشفيات و غيرها لمصلحة المسلمين
8- و ابن السبيل : و هو الغريب عن بلده و ليس معه مال , فله أن يأخذ من مال الزكاة بقدر ما يكفيه للوصول إلى بلده

جزاء من لا يؤدي الزكاة :

أن الذين لا يؤدون زكاة أموالهم و لا يخرجون حق الله فيها لأصحاب
هذه الحقوق من الفقراء و المساكين و غيرهم سوف يحاسبهم الله حساباً شديداً لحرمان المستحقين لها و في يوم القيامة يوقد على هذه الأموال في نار جهنم ثم تحرك بتلك الأموال جباه أصحابها و جنوبهم و ظهورهم و يقال لهم " ذوقوا عذاب ما كنتم تكنزون "

قال الله-تعالى-:
*يا أيها الذين ءامنوا إن كثيراً من الأحبار و الرهبان ليأكلون أموال الناس بالباطل و يصدون عن سبيل الله و الذين يكنزون الذهب و الفضة و لا ينفقونها في سبيل الله فبشرهم بعذاب أليم * يوم يُحمى عليها في نار جهنم فتُكوى بها جباههم و جنوبهم و ظهورهم هذا ما كنتم لأنفسكم فذوقوا ما كنتم تكنزون *

" التوبة :34 : 35 "
معنى الأحبار في الآية : علماء اليهود




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://altmayozworld.alhamuntada.com
 
الزكاة و أنواعها و شروطها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات عالم الحب والتميز :: المنتديات الإسلاميه :: الزكاه والصدقات-
انتقل الى: